مـنـتـدى الاســيـل
مرحبا بك عزيزي الزائر
نرجوا منك قضاء وقت ممتع معنا
و ذلك بالتجسيل معنا


مرحبا بكم في منتدى الاسيل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصدق وخلق الإسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
virus
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 320
نقاط التميز : 12848
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 13/02/2010
احترام قوانين المنتدى : 100/100
اوسمة : الاداري المميز
العمر : 24
الموقع : في المنزل

مُساهمةموضوع: الصدق وخلق الإسلام   الأربعاء أبريل 14, 2010 4:24 pm

الصدق : هو قول الحقيقة أو نقلها كما تم سماعها ومشاهدتها دون زيادة أو نقصان, وهو خلق عظيم من أخلاق الإسلام الذي ربى أبناءه على هذه الصفة العظيمة التي لا تتغير من زمان إلى زمان مهما تكن الأسباب أو الأعذار والمبررات .
فالمسلم من شأنه أن يكون صادقا ً تنفيذاً لقوله تعالى: “يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين “. التوبة آية (119)
وقول رسوله الكريم عليه الصلاة والسلام “تحروا الصدق وإن رأيتم أن الهلكه فيه، فإن فيه النجاة “ .
وقوله عليه الصلاة والسلام “عليكم بالصدق فإن الصدق يهدي إلى البر, والبر يهدي إلى الجنة، وما يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقا ً وإياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور, وإن الفجور يهدي إلى النار، وما يزال العبد يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا ً “ البخاري .
ويبرر كثير من الناس كذبهم بحجج واعذار، وينسون أنهم بفعل ذلك يتحللون من أمر ضروري وواجب في الإسلام.
فالأب والأم يجب أن يكونوا صادقين مع أنفسهم ومع الله سبحانه وتعالى ومع الناس ومع أبنائهم حتى يستطيعوا بناء أسرة مسلمة صادقة قوية، والأسرة هي ركن أساسي في كل مجتمع وهي التي تفرض على كل مسلم ومسلمة ان يكونوا صادقين حتى ينشأ جيل من الأبناء والأحفاد يحملون أعظم صفة وصف بها سيد الخلق عليه أفضل الصلاة والتسليم في الجاهلية وفي الإسلام وهي “الصادق الأمين” .
صفة كانت أحد الأسباب الرئيسة التي جعلت الكثير من الناس يتبعونه ويصدقون دعوته، فها هو أبو بكر الصديق رضي الله عنه عندما جاء له خبر نزول الوحي على النبي قال: نعم انه الصادق الأمين، وكان من أوائل الذين آمنوا بمحمد “ صلى الله عليه وسلم “ ودعوته فأُطلق عليه “الصديق”.
وفي أيامنا يرتكب الكثير منا أبشع الجرائم في حق نفسه ً وأسرته ومجتمعه الذي يضلل الناس فيه, فالزوج يكذب على زوجته والعكس صحيح، والأبناء يكذبون على آبائهم والعكس صحيح، والأخوة يكذبون ويدعون على إخوانهم, والموظف يكذب على المسؤول، والمسؤول كذلك الامر, والصحفي الذي ينشر على الناس خبرا ً كاذبا ً لمطامع شخصية ودنيوية، والسياسي الذي يعطي للناس صورا ً مقلوبة عن المسائل الكبرى التي تهم الأمة ويضع يده بيد الأعداء ويتآمر على إخوانه تحت بند انه يحافظ على الحقوق ويعيدها لأصحابها بالسياسة والنفاق الدبلوماسي، والمغرض الذي يدعي وينشر التهم على الناس الأخيار بل ويفتري عليهم ويشيع عنهم كتابات السوء ومقالات التشكيك وهم الشرفاء الأطهار .
فكل هؤلاء ابتعدوا عن روح الإسلام التي تعتبر الصدق خلق يجب أن يحمله كل إنسان على وجه الأرض وهو فرض لازما وأمرا ً محتما لكل مسلم ومسلمة، لا يمكن تركه تحت أي ظرف من الظروف ومهما كانت عظم الملابسات والمسؤوليات، والإسلام حرص على تمكين هذا الخلق العظيم في نفوس الأطفال حتى يشبوا عليه ويتمسكوا به ويعلموه فيما بعد لأبنائهم وأحفادهم لأن من شب على شيء شاب عليه وهذا حديث موجه لكل أب وأم وبالذات الأم لأنها عماد الأسرة والمجتمع أرجو أن يأخذاها عبراً ودروساً في التربية .
روي عن عبد الله بن عامر قال “ دعتني أمي ذات يوم ورسول الله صلى الله عليه وسلم قاعد في بيتنا فقالت : تعال أعطك، فقال لها (عليه الصلاة والسلام ) : ما أردت أن تعطيه ؟؟ قالت : أردت أن أعطيه تمراً فقال لها : أما أنك لو لم تعطه شيئا ً كتبت عليك كذبة “رواه أبو داود”.
فكم من أب وأم يقولون لأبنهم، تعال نعطك .... ولم يعطونه شيئا ً وكم كذبة سجلت لهم في ميزان سيئاتهم، وكم طفل نقل عنهم مثل هذا الكذب وتعلمه وعلمه لمن بعده ؟ وكم من أُسر انهارت من كذبة ؟ وكم من أمم أبيدت من وراء كذبة ؟ فهل نستغفر الله ونتوب إليه توبة نصوحة ونبتعد عن هذه العادة السيئة وعن هذا المرض المنقول لنكون أقوياء ونكون أسرة قوية ومن ثم مجتمعا قويا وصادقا في كل أفعاله وأعماله فهل من مجيب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 387
نقاط التميز : 4797
السٌّمعَة : 58
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
احترام قوانين المنتدى : 100/100
اوسمة : العضو الاول
العمر : 24
الموقع : في قلب حبيبتي

مُساهمةموضوع: رد: الصدق وخلق الإسلام   الخميس أبريل 15, 2010 12:42 am

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-aseel.yoo7.com
 
الصدق وخلق الإسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنـتـدى الاســيـل  :: النتديات الاسلامية :: الحديث النبوي الشريف-
انتقل الى: